مجموعة تلفزيونات إل جي المتقدمة 2014 تعدُ بإرضاء وإدهاش المستخدمين

  • محدث
  • 05-21-2014

أطلقت شركة إل جي إلكترونيكس اليوم مجموعتها الشاملة من التلفزيونات فائقة عالي الوضوح للعام 2014 في دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث قدمت الشركة معايير جديدة في الامتياز، وتتضمن المجموعة الجديدة طرازات متميزة فضلاً عن توفر خيارات أكثر للجودة والأسعار المعقولة، وتتضمن المجموعة الجديدة العديد من المقاسات التي تتراوح بين 49 إلى 105 بوصة. وتوفر كافة تلفزيونات إل جي فائقة عالي الوضوح جودة صورة استثنائية وغنىً في التفاصيل والألوان لدرجة يصعب تمييز صورة التلفزيون عن الواقع، وباعتبار شركة إل جي من رواد صناعة تقنيات شاشات 4K فائقة الوضوح، فهي تساعد على انتشار هذا النسق من خلال توقيع اتفاقيات شراكة مع العديد من مزودي المحتوى.

 

وتوظف تلفزيونات إل جي فائق عالي الوضوح تقنيات متطورة تمكن من الارتقاء بالمحتوى عالي الوضوح أو عالي الوضوح التام إلى عالي الوضوح الفائق تقريباً، ومن الناحية التقنية،  يضمن تعزيز خوارزمية الدقة ومحرك العرض 4K برو الحقيقي الذي يزيل نظرياً كل الشوائب البصرية لضمان تجربة مشاهدة ممتعة، وإضافة إلى ذلك، فإن هذا المحرك يدعم معيار (MEMC) لضمان مشاهدة صور4K فائقة عالي الوضوح وأقل ما يمكن من الضبابية أثناء الحركة.

وبفضل وجود مرمز فك التشفير 4K HEVC 60p بشكل مبيت داخل الجهاز فهذا يعني أن التلفاز جاهز منذ اليوم للتجاوب مع التطورات المستقبلية، فمن خلال هذا العتاد القوي أصبح بإمكانه فك ترميز البث بإشارات H.264 و HEVC H.265 بمعدلات 30 و 60 إطار في الثانية، والأكثر من ذلك أن جهاز التلفاز قادر على عرض المحتوى بدقة Ultra HD من العديد من المصادر ومنها HDMI 2.0 و USB والشبكة المحلية LAN.

وتقدم تلفزيونات إلى جي فائق عالي الوضوح الجديدة صورة ثلاثية الأبعاد بتقنية 4K، وذلك بفضل دقتها التي وصلت إلى أربعة أضعاف عدد البيكسل المتوفر في تلفزيونات الوضوح العالي التام، من أجل توفير تجربة جديدة بالكامل وأنقى صورة متاحة للمستخدمين من التلفزيونات ثلاثية الأبعاد. وتعتمد إل جي في تلفزيوناتها الحديثة على تقنية (FPR) لعرض الصور ثلاثية الأبعاد بطريقة أوضح من دون وميض أو تشابك، كما تقدم الشاشات كبيرة الحجم وفائقة عالي الوضوح من إل جي تجربة مشاهدة ثلاثية الأبعاد مريحة وخالية من أي وميض، وإضافة إلى ذلك، أدخلت الشركة ميزة التحكم بمقدار المؤثرات ثلاثية الأبعاد. كما يشار إلى تجهيز طرازات العام 2014 من تلفزيونات فائق عالي الوضوح بمحرك فعال لتحويل المحتوى ثنائي الأبعاد إلى ثلاثي الأبعاد.

تعتمد تلفزيونات إل جي فائق عالي الوضوح على شاشات ذات دقة كبيرة تصل إلى 3840 × 2160 بيكسل وبتقنية IPS، التي تقوم بدورها بإنتاج الألوان بدقة استثنائية، حيث يقدم هذا النموذج المتقدم دقة شاشة أعلى أربع مرات من أجهزة التلفزيون عالية الوضوح الكامل، مما يزيد من حدة وضوح تفاصيل الصورة. كما يقدم ألواناً زاهية وتبايناً مستمراً من أي زاوية مشاهدة تقريباً.

وتتميز بعض نماذج تلفزيونات إل جي فائقة عالي الوضوح بتقديم صوت غني ومذهل بفضل نظام الصوت المحيط الفائق، الذي تم تطويره بالتعاون مع هارمان كاردون أحد أفضل صانعي المنتجات السمعية، حيث تقدم الشركة مكبرات صوت متعددة القنوات وموجهة للأمام، لتقدم وضوحاً مذهلاً ودقة عالية في تفاصيل الصوت، وتساهم تقنية الصوت المحيط الفائق بزيادة روعة تجربة المشاهدة بشكل أكبر. كما سيتم تقديم هذا النظام الرائع للصوت في طرازات أخرى من تلفزيونات إل جي (تختلف مواصفات ميزة الصوت المحيطي الفائق وفقاً لطراز التلفاز وقياس شاشته).

وتعد منصة "ويب أو اس"(webOS) جزءاً مكملاً من Smart+TV وهي منصة سهلة وبديهية الاستخدام وستكون متوفرة في معظم تلفزيونات إل جي فائقة عالي الوضوح التي ستتوفر في هذا العام، ومن خلالها يمكن وبكل سهولة إجراء البحث وعرض المحتوى والتواصل مع أجهزة أخرى، إلى جانب أن عملية الإعداد الأولية للتلفاز سهلة للغاية. وعند تشغيل التلفاز الحديث المجهز بهذه التقنية لأول مرة تظهر على الشاشة شخصية كرتونية تدعى "بين بيرد" للمساعدة في خطوات إعداد التلفاز. إن المعمارية الفريدة لمنصة "ويب أو اس" تعزز من التوافق بين تلفزيونات إل جي المتقدمة والأجهزة الأخرى، وتجعل من السهل على المطورين إنشاء التطبيقات.

وقال دي واي كيم، رئيس إل جي إلكترونيكس في الخليج: "تشتمل طرازات إل جي للعام 2014 من تشكيلة تلفزيونات فائق عالي الوضوح على مجموعة من التقنيات المميزة، بما في ذلك تقنية عرض IPS 4K وتقنية 4K 3D+ و Smart+ TV مع تقنية webOS. وإلى جانب الجودة العالية في الصورة والصوت، توفر تلفزيونات إل جي فائق عالي الوضوح أثر 4K 3D+ حقيقي وتقنية Smart+TV وسهولة وراحة في التحكم بفضل تقنية webOS لتثبت أن "كل شيء ممكن" مع إل جي، ومن المؤكد أن هذه المنتجات المتفوقة تقدم العديد من تجارب الترفيه المنزلي".

ومن الجدير بالذكر أن عدداً من طرازات تلفزيونات إل جي فائقة عالي الوضوح للعام 2014، بما في ذلك UB9800 و UB9500 و UB9300 وUB8500 سيتم إطلاقها في جميع أنحاء العالم خلال النصف الأول من هذا العام، كما أنه من المقرر إطلاق منتجات أكثر تشويقاً خلال النصف الثاني من العام 2014.