في معرض الإضاءة والبناء 2014 في فرانكفورت إل جي تزيح المفاهيم التقليدية للإضاءة

  • محدث
  • 04-01-2014

أعلنت شركة إل جي إلكترونيكس عن توسيع مجال أعمالها عالمياً في مجال الإضاءة من خلال طرح أحدث منتجاتها في معرض الإضاءة والبناء  2014 بمدينة فرانكفورت بألمانيا خلال الفترة من 30 مارس وحتى 4 ابريل 2014.  وتحت شعار "الذكاء في الإضاءة" تعرض إل جي تقنياتها المتقدمة في الإضاءة ضمن مجالات متعددة من أهمها توفير الطاقة والاسترداد، و الاتصال والتحكم والراحة والعافية.

 

وتقدم إل جي للمرة الأولى في العالم اللمبة الذكية التي يمكن وصلها مع الهواتف الذكية والحواسيب اللوحية من خلال تقنيات الاتصال اللاسلكية مثل بلوتوث و واي فاي ويمكن التحكم بها من خلال تطبيق مجاني على أنظمة أندرويد و آبل (iOS)، وقبل أن يغادر المرء المنزل يكفي أن يضع اللمبة في وضع الحراسة ضن التطبيق، ومن ثم تدخل اللمبة في دورة تبديل ما بين وضعي التشغيل والإطفاء تلقائياً وفي أوقات متباينة إلى عودة صاحب المنزل. ويمكن تشغيل اللمبة الذكية في ثلاثة أنماط يمكن ضبطها لتناسب الاحتياجات الشخصية، وهذه الأنماط هي النوم، والغياب، والمناسب.

 

وتشارك إل جي في المعرض بعرض أحدث منتجاتها في الإضاءة ومن أهمها:

مصباح الطاولة بتقنية OLED (OLED Table Lamp) يمتاز هذا المصباح باستخدامه تقنية OLED المنحنية من شركة إل جي للكيماويات (LG Chem) التي تنتج وبكميات كبيرة الجيل التالي من مصابيح الإنارة. إن مصابيح OLED تصدر الإضاءة ذاتياً، ويرى كثيرون أن هذا المصباح يمثل الجيل القادم من مصابيح الإنارة، ويتمتع مصباح الطاولة OLED  من إل جي بمزايا ووظائف ذكية، كما يمكن التحكم به عن بعد من خلال هواتف ذكية متوافقة معه.

مصابيح LED المسطحة من إل جي: تكمل هذه المجموعة التقنيات البصرية المتقدمة لدى إل جي ومنها أجهزة تلفاز LED شديدة النحافة، وتمتاز مصابيح LED المسطحة من إل جي بكونها أنحف بنسبة 70% بالمقارنة مع أجهزة إنارة LED الأخرى. وبفضل تصميمها النحيف وإنارتها اللطيفة فإن مصابيح LED المسطحة تناسب معظم أماكن الجلوس والعمل.

تبديل الألوان في المصابيح المسطحة (Color Converting Flat Light) وعن طريقها يمكن تبديل الألوان ودرجة حرارتها لإضفاء جو فريد ضمن أي غرفة. ومعلوم أن الضوء له تأثير فعال على الأشخاص من الناحيتين البيولوجية والعاطفية. وباستخدام هذه المنظومة من إل جي بشكل فعال فإنها تصبح ذات دور أساسي في خلق أجواء ممتعة وتعزيز رفاهية الإنسان.

وبالاستفادة من تقنيتها الخاصة في تبديد الحرارة فإن مصباح إل جي LED-T111  يقدم سطوعاً قدره 70 واط يعادل 3400 لومن رغم حجمه الصغير، وهو حل مثالي لإنارة المتاجر الفاخرة والمحلات التجارية التي تتطلب كفاءة في استهلاك الطاقة مع لمسة من الفخامة.

تمتاز تصاميم مصابيح إل جي لإنارة الأسقف والشوارع (LED Streetlights and Downlights) بكونها مصممة على أساس وحدات نمطية تلبي احتياجات عملاء وبيئات مختلفة، وذات مستقبل وذلك لسهولة استبدال القطع والمكونات بأخرى كفؤة، إن التصميم المعتمد على الوحدات النمطية يوفر المال على العملاء من حيث إمكانية استبدال بعض القطع والمكونات مقارنة بمصابيح إنارة أخرى تحتاج إلى استبدالها بالكامل مع علبتها، وبحيث تكون الترقية اللاحقة أكثر توفيراً في استهلاك الطاقة الكهربائية، ورغبة منها في ضمان كون مصابيح الإنارة في الشارع منسجمة مع ما حولها فإن إل جي تضع أولوية قصوى للتصميم البسيط المنمنم مع قوة في أداء الوظائف.

وبمناسبة مشاركة إل جي في المعرض، قال سي كوان ريو، النائب التنفيذي للرئيس في إل جي إلكترونيكس قسم الإضاءة: "تشارك إل جي في معرض الإضاءة والبناء لتقدم تصوراً جديداً لحلول الإضاءة يزيح المفاهيم التقليدية، إن منتجاتنا الذكية الجديدة الموفرة للطاقة تضع معياراً جديداً في الابتكار والتسليم وتقدم قيمة أعلى لعملائنا".

يعتبر معرض الإضاءة والبناء أحد أكبر المعارض العالمية في الإضاءة والحلول التقنية لخدمات البناء، ويستضيف المعرض الذي ينعقد كل سنتين مرة 2300 من العارضين وحوالي 200,000 من الزوار من قطاعات الهندسة المعمارية والتصميم والهندسة والتخصصات الأخرى ذات الصلة. إننا ندعو زوار المعرض إلى زيارة جناح إل جي  للاطلاع على أحدث منتجات الإضاءة واختبارها بأنفسهم وذلك في القاعة 6 الطابق الثاني المنصة رقم A60 وذلك خلال الفترة من 30 مارس ولغاية 4 إبريل 2014.