إل جي تحتفل بوصول مبيعاتها من سماعات البلوتوث إلى 10 ملايين سماعة

  • محدث
  • 07-06-2015


أعلنت شركة إل جي إلكترونيكس (إل جي) أنّ مبيعاتها من سلسلة سماعات الرأس TONE™ بتقنية بلوتوث تخطت حاجز 10 ملايين سماعة على مستوى العالم منذ إطلاق هذه السلسلة لأول مرة في أكتوبر من العام 2010. وبهذا الإنجاز، تصبح إل جي العلامة التجارية الأولى لسماعات الرأس اللاسلكية بتقنية بلوتوث في الولايات المتحدة من حيث عدد الوحدات المباعة. وكانت إل جي قد تعاونت في تطوير هذه السلسلة من سماعات الرأس مع شركات عالمية مرموقة في مجال السمعيات مثل هارمان/كاردون و JBL لضمان أعلى مستويات جودة الصوت.

 Bluetooth Headset

ووفقاً لمجموعة إن بي دي NPD Group، وهي شركةٌ مستقلة لأبحاث السوق، فقد حافظت إل جي على مركز الصدارة في سوق سماعات الرأس العاملة بتقنية البلوتوث في الولايات المتحدة منذ مايو 2012 على الرغم من حدة المنافسة، ولم تنخفض حصتها في السوق عن 40 في المئة منذ العام 2013. كما أن شعبية سلسلة سماعات الرأس TONE™ ورواجها لم يقتصر على الولايات المتحدة فحسب. وحقق تصميمها الفريد وراء الرقبة نجاحاً كبيراً جعل الكثير من الشركات تحاول تقليدها، فضلاً عن الكثير من محاولات التزييف والبضائع المقلدة التي يحمل بعضها شعار إل جي.

Bluetooth Headset

وفي هذه المناسبة، قال سيو يونغ-جاي، نائب الرئيس المسؤول عن الأجهزة الشخصية المبتكرة في شركة إل جي إلكترونيكس للاتصالات المتنقلة: "من المفرح حقاً أن نرى هذا العدد الكبير من المستهلكين يستخدمون سماعات إل جي TONE™ في المدن في جميع أنحاء العالم، من نيويورك إلى شنغهاي إلى دبي. لقد فوجئنا في البداية بحجم الحماسة الهائلة التي حظيت بها سماعات الرأس اللاسلكية TONE™ من قبل المستهلكين الذين قالوا أنها الأكثر راحة في الارتداء والاستخدام. لذا، حافظنا على العناصر الناجحة وأدخلنا المزيد من التحسينات على سماعات TONE™ عاماً بعد عام، ونحن سعداء للغاية بالاستجابة الرائعة التي حصلنا عليها".

Bluetooth Headset