للاستمتاع بتصفح موقعنا LG.com عليك استخدام متصفح آخر أو ترقيته لنسخة أحدث من إنترنت أكسبلورر (IE9 أو أعلى).

تجربة تتوافق وحجم شاشة جهازك. لتحصل على أفضل تجربة، الرجاء اتباع التعليمات التالية:

إذا كنت تسنخدم إنترنت أكسبلورر 8 أو أي نسخة أقدم ستحتاج استخدام متصفح بديل مثل فايرفوكس أو كروم أو ترقية النسخة الحالية لنسخة أحدث..

إذا كنت تستخدم إنترنت أكسبلورر 9 أو نسخة أعلى، أطفئ "Compatibility View Settings" لمتصفح الأنترنت الخاص بك باتباع الخطوات التالية: :

  • انقر على اليمين في أعلى المتصفح لديك وتأكد من اختيار Menu Bar
  • اختر "Tools" من القائمة ثم اختر "Compatibility View Settings"
  • في القائمة المنبثقة، لا تختار أي من الصناديق الثلاثة واضغط على "أغلاق"
  • إن نافذة متصفحك ستتحدث تلقائياً وستنقلك مباشرة إلى..

إل جي تستعرض مجموعة من أكبر الحلول المبتكرة في معرض إيفا 2014

  • محدث
  • 09-17-2014

كشفت شركة إل جي إلكترونيكس، خلال انعقاد إيفا 2014 - أكبر معرض للإلكترونيات الاستهلاكية في أوروبا، عن مجموعة متميزة من منتجاتها وبرهنت للجمهور عن مقدار انسجام واندماج هذه الأجهزة في حياة الناس اليومية. وتحت شعار الابتكار من أجل حياة أفضل، اتخذت إل جي لنفسها مكانة العلامة التجارية التي تقدم تجربة استخدام ذكية ومعاصرة لكامل منتجاتها الجديدة من الإلكترونيات الاستهلاكية والأجهزة المنزلية، ومن ضمنها أول جهاز تلفاز بشاشة OLED وبأعلى دقة وضوح 4K، وساعة G Watch R التي تعتمد على نظام أندرويد وير، والمكنسة كورد زيرو (CordZero) والأجهزة التي تتمتع بالقدرة على الاستجابة إلى الرسائل النصية باستخدام اللغة الطبيعية.

 

وبهذه المناسبة، قال واين بارك، النائب التنفيذي للرئيس، والمسؤول عن المبيعات العالمية والتسويق في إل جي إلكترونيكس: "يتطلع الناس إلى عيش حياة أكثر رغداً من دون الاستسلام لتقنيات تجعل حياتهم معقدة أكثر، فهم يرغبون في توفر التقنية في منازلهم وأن تكون معهم في كل الأوقات، لكن الأثر الجانبي لهذه الرغبة هو زيادة مستوى التعقيد. لذا فإننا سعداء بأن نستعرض ابتكاراتنا التقنية المتقدمة جداً في برلين والتي طورناها لتحقيق هدف وحيد هو جعل حياة الناس أفضل وأكثر راحة".

التقنية القابلة للارتداء على بعد خطوة واحدة

بعد أن قدمت إل جي ساعتها الجديدة جي واتش (G Watch) وهي من أوائل الأجهزة القابلة للارتداء والتي تعمل بنظام أندرويد وير، تتطلع إل جي إلى أن تكون رائدة في قطاع التقنيات القابلة للارتداء من خلال تقديم منتجات بتصميم كلاسيكي وتقنية عصرية، والساعة جي واتش آر (G Watch R) هي أول ساعة عصرية من نوعها في العالم تتمتع بدائرة كاملة من "بلاستيك أوليد" (P-OLED) وتستفيد بنسبة 100% من واجهة الساعة. وتتمتع أحدث أجهزة إل جي القابلة للارتداء، التي تعمل بنظام أندرويد، بمظهر كلاسيكي ضمن هيكل قوي يحيط بها إطار من الفولاذ الذي لا يصدأ مع مجموعة من واجهات الساعة التي يمكن الوصول إليها بلمسة أصبع.

أما سوار كيزأون (KizON) فهو السوار الذي ابتكرته إل جي للأطفال، وهو يؤكد على التزام إل جي بتقديم منتجات مبتكرة وصديقة للعائلة، والسوار مصمم خصيصاً للطلاب في مرحلتي الروضة والمدرسة الابتدائية. ويقدم السوار، وبشكل آمن، معلومات عن موقع الطفل وفي الوقت الفعلي ما يمكن الأهل من تعقب مكان وجود طفلهم من خلال هاتفهم الذكي من أجل راحة بال فعلية.

استكمال عائلة جي3 من الهواتف الذكية

أكملت إل جي سلسة جي3 وعرضتها كاملة في معرض إيفا 2014، وتضمنت G3 Beat و G Vista و G3 Stylus إلى جانب الهاتف جي3 الشهير. وبذلك فإن إل جي تؤكد على التزامها بتقديم تجربة استخدام يُعتمد عليها لجميع شرائح المستخدمين، وتتمتع هذه الهواتف بلغة التصميم ذاتها وتجربة استخدام متميزة من خلال واجهة الاستخدام (UX) التي يتمتع بها الهاتف جي3 إلى جانب المزايا الأساسية التي يتمتع بها جي3 وجرى تعديلها بالشكل الأمثل لتنسجم مع الشخصية والأناقة المتفردة لكل هاتف من هذه الهواتف، التي تقدمها الشركة بسعر مناسب ومن دون التضحية بالجودة.

يتوفر الهاتف جي3 بييت (G3 Beat) في دول أوربا ودول الاتحاد السوفياتي السابق، ويتمتع بواجهة الاستخدام (UX) وتقنية التركيز التلقائي بالليزر وبحجم أصغر حيث يبلغ قياس شاشته 5 بوصة مع حواف نحيفة. أما الهاتف جي فيستا (G Vista) فيمتاز بشاشة واسعة تصل إلى 5.7 بوصة، للاستمتاع بالمحتوى الترفيهي أثناء الانتقال، وبقياس يشابه جي3 في بنية التصميم. وأخيراً الهاتف جي3 ستايلس (G3 Stylus) يأتي بشاشة قياس 5.5 بوصة من نوع IPS وقلم ستايلس للذين يفضلون الكتابة، وتدوين الملاحظات والرسم.

 

مستقبل التلفاز: جهاز التلفاز إل جي LG 4K OLED TV

تواصل إل جي ريادتها في تطوير أجهزة تلفاز OLED وقدمت في معرض إيفا لهذا العام التلفاز 4K OLED TV الذي يوفر تجربة ألوان كاملة وتباين لا نهائي ودقة 4K – 33 مليون بيكسل فرعي- لتقديم تجربة مشاهدة جديدة بالكامل، تمتاز بالدقة والتفاصيل ونسبة تباين لانهائية، ويساهم انحناء الشاشة في منح المشاهد تجربة تلفزيونية غامرة ويعزز المشاهدة بزاوية واسعة.

ومن التقنيات العصرية التي في الأفق، جهاز تلفاز إل جي قياس 77 بوصة بشاشة OLED مرنة، تمكّن المشاهد من تعديل درجة الانحناء بناء على عدد المشاهدين أو طبيعة المحتوى. وفي هذا التلفاز المتقدم يتم تعديل الصوت والصورة تلقائياً لتتماشى مع زاوية الانحناء، كما كشفت الشركة عن جهاز تلفاز قياس 55 بوصة بشاشة OLED منحنية ومرصع بكريستال من شواروفسكي ليكون عنواناً للأناقة وشدة الوضوح من خلال بيكسلات إل جي ذاتية الإضاءة.

منتجات إضافية عرضتها إل جي في معرض إٍيفا 2014

عرضت إل جي مجموعة شاملة من أجهزة التلفاز فائقة عالي الوضوح (ULTRA HD TV) وتضمنت قياسات 49 55, 65, 79, 84, 98 , 105 وبفضل شاشة LG IPS 4K يستطيع المشاهدون الاستمتاع بدقة الألوان والمشاهدة من أي زاوية من دون ملاحظة أي تغير في الألوان أو التباين. أما الشاشة CURVED ULTRA HD TV قياس 105 بوصة فهي تتمتع بنسبة عرض سينمائية 21:9 وبوضوح 5K يصل إلى 5120×2160 بيكسل، ما يعني أنه يتضمن 30% زيادة في عدد البيكسلات مقارنة مع جهاز تلفاز 4K. ويقدم هذا التلفاز للمشاهدين تجربة سينمائية غنية بفضل نظام الصوت الذي يصدح بقوة 150 واط من خلال 7.2 قناة صوتية.

ومن خلال محرك إل جي للصورة True 4K Engine فإن الوضوح القياسي (SD) والوضوح العالي (HD) يمكن ترقيته إلى معدل قريب من جودة 4K من أجل مشاهدة أكثر متعة وجاذبية. تقدم أجهزة التلفاز ULTRA HD من إل جي محتويات مختلفة بناء على اتفاقيات التعاون التي عقدتها الشركة مع مزودي المحتويات مثل أمازون و نيتفليكس و Wuaki إلى جانب برامج فائقة عالي الوضوح للمشاهدين الأوربيين من خلال الشراكة مع Filmbox Live و Maxdome و videociety و Okko.

تتوفر منصة webOS Smart+ في كل أجهزة التلفاز OLED وULTRA HD من إل جي، وهي منصة سهلة وبديهية الاستخدام، ومن خلالها يمكن بمرونة إجراء البحث وعرض المحتوى، ويستطيع المستخدم وبكل سهولة من الانتقال بين التطبيقات والخدمات والبث المباشر والمحتوى المخزن على أجهزة خارجية. وعند تشغيل التلفاز المجهز بهذه التقنية لأول مرة تظهر على الشاشة شخصية كرتونية تدعى "بين بيرد" للمساعدة في خطوات إعداد التلفاز. وقدمت إل جي مفاجأة بكشفها عن أول تلفاز 8K بقياس شاشة 98 بوصة ودقة 7680×4320 بيكسل، وهذا يعادل 16 مرة من دقة شاشة التلفاز عالي الوضوح الكامل، وأربع مرات من جهاز التلفاز 4K التقليدي. 

ارتكزت فكرة المنزل الذكي التي قدمتها إلى جي في معرض إيفا على مبدأ توحيد الأجهزة المنزلية الذكية ضمن نظام واحد متماسك لتحقيق مزيد من الراحة وسهولة الاستخدام. وعن طريق ميزة هوم شات من إل جي فإن المستخدمين يستفيدون من نظام التحكم المتكامل مع الأجهزة المنزلية الذكية من إل جي، إضافة إلى وضعيات التشغيل المتعددة التي تستفيد من الوقت الذكي وتوفير الطاقة، ونجدها تحت مسميات مغادرة المنزل، العودة إلى المنزل، العطلة.

يتوافق المنزل الذكي من إل جي مع أنظمة المنصات المفتوحة للمنزل الذكي المتوفرة حالياً، بالإضافة إلى الأجهزة المنزلية والإلكترونية من صانعين مختلفين، ومن خلال بروتوكولات مفتوحة مثل AllJoyn، البرمجيات مفتوحة المصدر برعاية اتحاد AllSeen Alliance. ومن خلال AllJoyn يبقى المستخدمون على اطلاع بشأن أجهزتهم المنزلية الذكية من إل جي وحالتها التشغيلية، وعلى سبيل المثال، يتم إبلاغهم حين انتهاء الغسالة من عملها، وبشكل تلقائي يتلقى المستخدم تلميحاً على شاشة التلفاز الذكي LG Smart+ TV الذي يعمل بنظام webOS.

أجهزة منزلية أكثر ذكاءً وكفاءة في استهلاك الطاقة الكهربائية

وقدمت إل جي مجموعتها الكاملة من الأجهزة المنزلية التي تقدم أعلى مستويات الراحة والتوفير في استهلاك الطاقة الكهربائية، وكلها مصممة بأعلى المستويات مع الأخذ في الحسبان احتياجات المستهلك الأوربي. ومن أهم المنتجات التي تعرضها إل جي مجموعة مكانس "كوردزيرو" الفخمة، والتي تتضمن مكنسة كوردزيرو، وكورد زيرو ثنائي الوظائف 2 في 1 والروبوت المنكسة هوم بوت سكوير وكوردزيرو بيدينغ لتنظيف الشراشف والمخدات، وكما هو واضح من اسم كوردزيرو فإن مجموعة المكانس هذه تقدم تجربة تنظيف سهلة وفعالة من دون عناء تشابك الأسلاك وذلك بفضل ابتكار إل جي للمحرك العاكس الذكي والبطاريات المتقدمة القابلة لإعادة الشحن.

كما استعرضت إل جي في جناحها أيضاً ثلاجات ذات كفاءة في استهلاك الطاقة الكهربائية ما يعني توفير في فاتورة الكهرباء المنزلية، وليس ذلك فقط بل إن الثلاجة تعمل بهدوء وتحافظ على الأغذية والفواكه طازجة لفترة أطول، ويمتاز قسم التجميد السفلي بتجاوزه مستوى A+++ للطاقة بمقدار 20%. وعرضت إل جي أحدث غسالاتها في إيفا والتي تستطيع إكمال دورة غسيل كاملة خلال 49 دقيقة، وتتجاوز مستوى A+++ للطاقة بمقدار 55%. وذلك بفضل تقنية تربوواش. وضعت إل جي أفخم ما لديها من مجموعة الأجهزة المنزلية ضمن ستوديو أنيق وعصري ينسجم في تصميمه مع صاحب المنزل الأوربي الأنيق