إل جي تعلن عن نتائجها المالية الجيدة للربع الأول للعام 2014

  • محدث
  • 04-29-2014

أعلنت شركة إل جي إلكترونيكس اليوم عن زيادة في صافي أرباحها للربع المالي الأول للعام 2014 بنسبة 319٪ مقارنة مع الفترة ذاتها من العام الماضي، حيث ارتفع صافي أرباح الربع الأول لعام 2014 إلى 86.62 مليون دولار أمريكي (92.60 مليار وان كوري)، في حين شهدت الأرباح التشغيلية تحسناً ملحوظاً مقارنة بالربع السابق حيث بلغت 471.47 مليون دولار أمريكي (504 مليار وان كوري)، وكان ذلك نتيجة لتحسن ربحية شركة إل جي للترفيه المنزلي. كما بلغت زيادة الإيرادات المجمعة غير المدققة للربع الأول لهذا العام 13.35 مليار دولار أمريكي (14.27 تريليون وان كوري)، وهو ما يعادل زيادة بنسبة 1.2٪ مقارنة بالفترة ذاتها من العام 2013.

وتمكنت شركة إل جي للترفيه المنزلي من تسجيل عائدات للربع الأول من العام 2014 بلغت قيمتها 4.63 مليار دولار أمريكي (4.95 تريليون وان كوري)، بزيادة قدرها 3٪ عن الربع الأول من العام الماضي. كما ازدادت أرباح العمليات لتصل إلى 224.79 مليون دولار أمريكي (240.30 مليار وان كوري)، وفاقت هذه الأرباح التوقعات بسبب تحقيق مبيعات أقوى لأجهزة التلفزيون كبيرة الحجم وهيكلة تكلفة أفضل ناتجة عن انخفاض أسعار المواد. ومن المتوقع أن تزيد الأرباح في الربع الثاني مع إطلاق منتجات جديدة. وستواصل شركة إل جي تنويع منتجاتها من تلفزيونات عالية الوضوح الفائق وتلفزيونات OLED وتنويع أكبر لمقاساتها ومستويات أسعارها لزيادة المنافسة.

 أما بالنسبة لشركة إل جي للاتصالات المتنقلة فقد شحنت الشركة حوالي 12.3 مليون هاتف ذكي خلال الربع الأول من هذا العام، ما يعادل نسبة 75٪ من مجموع الهواتف التي تم شحنها، بزيادة قدرها 19٪ عن الفترة ذاتها من العام السابق. وكان عدد الهواتف الذكية التي تدعم الاتصال بالجيل الرابع LTE والتي تم شحنها من شركة إل جي حوالي 5 ملايين هاتف، وهو ما يعدّ أكبر عدد من الهواتف في ربع واحد، بزيادة بلغت 79٪ على مدى العام، وهو ما يمثل 41٪ من جميع شحنات الهواتف الذكية في هذا الربع مقارنة العام الماضي الذي بلغت نسبته 27٪. وازدادت الإيرادات لتصل قيمتها إلى 3.19 مليار دولار أمريكي (3.41 تريليون وان كوري) بنسبة 6٪ على أساس سنوي، وازدادت هوامش الأرباح التشغيلية على أساس ربع سنوي بعد إطلاق هاتف جي برو 2 في السوق المحلية وبفضل إنفاق على التسويق يتسم بالكفاءة والحكمة. ومن المتوقع زيادة الإيرادات في الربع الثاني من العام مع إطلاق هاتف إل جي جي 3 الذكي وتشكيلة أكبر من هواتف L Series III.

 وسجلت شركة إل جي للأجهزة المنزلية عائدات قوية في الربع الأول وصلت إلى 2.54 مليار دولار أمريكي (2.72 ترليون وان كوري)، بنسبة أقل من الفترة ذاتها من العام السابق، ويعود السبب إلى زيادة المنافسة في أمريكا الشمالية والحركة غير الثابتة لأسعار صرف العملات الأجنبية في الأسواق النامية. وأدى تحسين هيكلة التكاليف في زيادة أرباح العمليات في الربع الأول لتصل إلى 102.15 مليون دورلا أمريكي (109.20 مليار وان كوري)، وزيادة هامش الربح بنسبة 4٪. وتتوقع شركة إل جي للأجهزة المنزلية زيادة إضافية للإيرادات مع إطلاق منتجات رائدة في الأسواق مثل الغسالات والثلاجات.

 أما شركة إل جي للتكييف وحلول الطاقة فكانت نتائج مبيعاتها الربعية وأرباح عملياتها قوية، بفضل أنظمة التكييف التجارية في الأسواق الخارجية، حيث بلغت عائداتها 1.14 مليار دولار أمريكي (1.22 تريليون وان كوري) وأرباح عملياتها 84 مليون دولار أمريكي (89.8 مليار وان كوري) في الربع الأول، بزيادة قدرها حوالي 10٪ عن الفترة ذاتها من العام الماضي. وتتوقع إل جي زيادة الإيرادات وهامش الأرباح مع زيادة مبيعات أنظمة التكييف التجارية، وزيادة الطلب على منتجاتها الجديدة مثل أجهزة إزالة الرطوبة وأجهزة تنقية الهواء في كوريا.

 توضيح حول معدل صرف العملة في الربع الأول من 2014

اعتمدت العائدات الربعية غير المدققة لشركة إل جي إلكترونيكس على معايير التقارير المالية العالمية (IFRS) لمدة ثلاثة شهور والمنتهية بتاريخ 31 مارس 2014. وتم تحويل المبالغ من الوان الكوري إلى الدولار الأمريكي بمعدل وسطي لفترة ثلاثة شهور للربع المالي الثالث بنسبة 1,069 وان كوري لكل دولار أمريكي واحد (خلال الربع المالي الأول للعام 2014).