إل جي تطلق أجهزة منزلية ذكية تدردش

  • محدث
  • 05-06-2014

أعلنت شركة إل جي الكترونيكس عن إطلاق تشكيلة من الأجهزة الذكية الفاخرة التي تتمتع بميزة خدمة التراسل HomeChat المتقدمة في كوريا الجنوبية. وتعتمد هذه الخدمة على معالجة اللغة الطبيعية وتطبيق  "لاين" (LINE)، للمحادثة الفورية الذي يعتمده أكثر من 300 مليون مستخدم على هواتفهم الذكية، لتمكين أصحاب المنزل من التواصل مع أحدث الأجهزة المنزلية الذكية من إل جي وتنفيذ وظائف التحكم والمراقبة ومشاركة المحتوى. وتهدف الشركة من خلال تشكيلة أجهزتها الجديدة إلى تقديم مستوى جديدٍ كلياً من الراحة والرفاه، وتشمل الأجهزة المنزلية الذكية ثلاجة مزودة بكاميرا، وغسالة تتيح للمستخدمين تشغيل وتحديد عدد دورات الغسيل عن بعد من خلال خدمة HomeChat وفرن يعمل بالأمواج الضوئية مدعوم بتقنية الاتصال قريب المدى (NFC) والاتصال اللاسلكي "واي فاي"، لسهولة التحكم به ومن أي مكان.

 

وتتضمن خدمة HomeChat من إل جي تطبيق المحادثة الفورية الشهير "لاين" لتمكين المستخدمين من استلام نصائح وتوصيات بخصوص الإعدادات عندما انشغالهم خارج المنزل. وتجعل هذه الخدمة بواجهتها البديهية التواصل مع ثلاجات أو غسالات أو أفران إل جي الذكية أشبه بالدردشة مع الأصدقاء. وتمكن ميزة الزر السريع من الوصول السريع والسهل إلى الوظائف الأكثر استخداماً في كل الأجهزة، وذلك لتوفير راحة إضافية. كما تعطي خدمة HomeChat المستخدمين حرية الاختيار بين ثلاثة أنماط مختلفة هي: العطلة والغياب والعودة إلى المنزل. وتضفي خدمة إل جي الجديدة عنصراً من المرح على الأجهزة، حيث تقدم أكثر من 40 ملصقاً خاصاً ببرنامج المحادثة "لاين" لإضفاء طابع شخصي ممتع للمحادثات.

وقال سيونغ جين جو، الرئيس والمدير التنفيذي لشركة إل جي للأجهزة المنزلية: "تقدم الأجهزة المنزلية الذكية اليوم مجموعة متنوعة من الوظائف المفيدة، لكن العديد من المستخدمين يجدون عملية إعداد هذه الوظائف المتقدمة معقدة نسبياً. إن خدمة HomeChat من إل جي تساعد على تبسيط وتعزيز منتجاتنا، كما تقدم أيضاً للمستخدمين تجربة فريدة من نوعها لتضيف مزيداً من القيمة على حياة عملائنا". 

ثلاجة إل جي الذكية

تقدم الثلاجة الذكية الأكثر تقدماً من إل جي العديد من الابتكارات المتقدمة، مثل ميزة العرض الذكي Smart View. ويمكن للمستخدمين معرفة ما بداخل ثلاجاتهم عن طريق هواتفهم الذكية أو حواسيبهم اللوحية، وذلك بفضل الكاميرا المدمجة للمرة الأولى في ثلاجة، التي تتخذ من الجزء العلوي مكاناً لها، لتتمكن من الكشف عن محتويات الثلاجة من الطعام في الرفوف العليا والرفوف السفلى أيضاً. كما بإمكان الكاميرا المدمجة الكشف عن عملية فتح إغلاق الثلاجة والتقاط الصور للمواد الغذائية المخزنة داخلها عند آخر عملية فتح. وباستخدام ميزة HomeChat يمكن للمستخدمين معرفة ما يحتاجون شراءه تماماً عند وجودهم في السوق.

وتحول ميزة المدير الذكي Smart Manager الثلاجة إلى نظام متكامل لإدارة المواد الغذائية. حيث يستطيع المستخدمون التحقق من محتوى الثلاجة باستخدام شاشة لوحة LCD مدمجة أو عن طريق تطبيق إل جي الذكي، وذلك دون فتح الباب. وبإمكان هذه الميزة أيضاً تعقب تواريخ انتهاء صلاحية مجموعة واسعة من الأطعمة والمشروبات. كما تساعد هذه الميزة في تقديم توصيات للوجبات التي يمكن تحضيرها بناءً على المكونات المخزنة في الثلاجة.

وتقدم ميزة المدير الصحي Health Manager الفريدة من إل جي وصفات للوجبات، إضافة إلى خطط يومية وأسبوعية للغذاء بناءً على الملف الشخصي للمستخدم، كما تستخدم معلومات العمر والجنس والوزن والطول لتحديد مؤشر كتلة الجسم (BMI)، الذي يستفاد منه في وضع خطة تغذية شخصية ومناسبة.

غسالة إل جي الذكية

بإمكان المستخدمين رصد حركة غسالة إل جي الذكية والتحكم بها من خارج المنزل بفضل ميزة HomeChat. وتبدأ الغسالة عملها عند إرسال رسالة نصية كتب فيها (start washing cycle) أو إبدأ دورة الغسيل مع الوقت المتوقع للعودة إلى المنزل، وستعمل الغسالة الذكية على الانتهاء من عملها بالتزامن مع وقت وصول المستخدم إلى المنزل. وعند إرسال رسالة (what are you doing)؟ يمكن للمستخدم معرفة المهمة التي تنفذها الغسالة في الوقت الحالي. وتم تجهيز غسالة إل جي الذكية بشاشة ذكية تعمل باللمس لتجعل من السهل تحديد أو تنزيل دورات الغسيل المناسبة عن طريق الاتصال اللاسلكي عبر شبكة واي فاي.

أفران إل جي الحرارية الذكية

سيتمكن المستخدمون بفضل ميزتي HomeChat و Recipe Search من التواصل مع أفران إل جي الذكي ليوصي بوصفات لأطباق محددة. وبعد ذلك يحدد المستخدم وقت العودة إلى المنزل باستخدام ميزة HomeChat، ليسأل الفرن الذكي بعدها "ما الطبق الذي تريد أن تحضره اليوم"؟ ويقوم المستخدم بفتح نافذة Recipe Search. ويقوم الفرن بضبط درجة الحرارة والوقت اللازم للطبخ عندما يصبح جاهزاً لتحضير الطعام. كما يمكن للمستخدمين استقبال التنبيهات على هواتفهم الذكية عند توفر وصفات جديدة للطعام، وذلك لتشجيع أفراد الأسرة على محاولة تحضير أطباق جديدة ومميزة.

وبعد نجاح إطلاق هذه المنتجات في كوريا الجنوبية، فإن شركة إل جي تخطط لتقديم منتجاتها الذكية المتوافقة مع ميزة HomeChat مثل الثلاجات والغسالات والأفران في أسواق أخرى، بما فيها الولايات المتحدة الأمريكية.