إل جي تبرم اتفاقاً مع حلبة مرسى ياس لتصبح "شريك الإلكترونيات الرسمي"

  • محدث
  • 09-16-2015

وقّعت إل جي إلكترونيكس الخليج، الشركة الرائدة عالمياً في الابتكارات التقنية، اليوم عقداً لمدة عام واحد مع حلبة مرسى ياس تصبح بموجبه شريك الإلكترونيات الرسمي لهذه المنشأة الرياضية متعددة الاستخدامات. واعتباراً من شهر سبتمبر الجاري، ستصبح شركة إل جي إلكترونيكس المزوّد الرسمي للشاشات والأجهزة المحمولة داخل الحلبة وخارجها.

 

وفي هذه المناسبة، قال السيد د.ي. كيم، رئيس شركة إل جي إلكترونيكس الخليج: "تمتاز سباقات السيارات والرياضات الميكانيكية بقدرتها على اجتذاب جمهورٍ من الشباب يتصف بالشغف والحماسة. وتوفّر هذه الشراكة الجديدة مع حلبة مرسى ياس لنا طريقةً مشوقة وشبابية لاجتذاب المستهلكين، ونحن على ثقة بأنها سوف تسهم في زيادة حضور علامة إل جي التجارية بشكل عام. كما ستوفر حلول إل جي تجربةً رقمية سلسة للزوار تجسد الجوهر الحقيقي لطرح علامة إل جي ’لحياةٍ أفضل‘ في حلبة مرسى ياس".

 

وتعليقاً على هذه الشراكة، قال السيد طارق العامري، المدير التنفيذي لحلبة مرسى ياس: "نحن سعداء لانضمام شركة إل جي إلكترونيكس إلى القائمة المتزايدة من الشركاء والرعاة في حلبتنا. فالاسم إل جي علامةٌ تجارية مشوقة تتمتع بجاذبيةٍ واسعة للمستهلكين، كما تأتي هذه الشراكة في توقيتٍ رائع يتزامن مع التوسع المستمر لنطاق أعمالنا وتزايد أعداد زوار الحلبة".

يشمل التعاون مع إل جي إلكترونيكس تزويد حلبة مرسى ياس بحلولٍ رفيعة المستوى لقطاع الأعمال، تشمل الشاشات المتطورة بالإضافة إلى أحدث المنتجات الاستهلاكية التي تتراوح من شاشات OLED الفاخرة إلى حلول الاتصالات المتنقلة. وستكون إل جي إلكترونيكس أيضاً الشريك الداعم لاثنتين من الفعاليات الرياضية الإقليمية المشوقة التي تستضيفها حلبة مرسى ياس، وهما كأس تويوتا TRD 86 ابتداء من موسمه الثاني في شهر أكتوبر المقبل، وتحدي ياس سوبر ستريت تشالنج اعتباراً من شهر يناير 2016. 

وتهدف إل جي من خلال هذه الشراكة إلى التواصل مع الجمهور الرياضي الكبير لحلبة مرسى ياس في جميع أنحاء البلاد، وهي خطوةٌ أخرى إلى الأمام في سعي الشركة لتبقى علامة إل جي التجارية نابضةً بالحياة في عقول وقلوب المستهلكين المستهدفين. كما يوفر هذا التعاون الاستراتيجي لشركة إل جي إلكترونيكس منبراً للتواصل مع المشجعين المتحمسين وعشاق الرياضة في جميع أنحاء البلاد، وتوضيح ما تقدّمه تصاميم إل جي الأنيقة وتقنياتها الذكية من أجل تحسين حياتهم.