نادي الرماية

توفر LG الإمارات للأعمال وحدة موفرة للطاقة ضمن مستويات ضوضاء معقولة وخفض التكلفة الإجمالية لنادي الرماية أبو ظبي الدولي. اكتشف التحديات التي واجهناها للحفاظ على الطاقة ودعم البيئة.
  • إن منطقة المجمع السكني في نادي الرماية الدولي بأبوظبي عبارة عن مشروع مجتمعي متعدد الاستخدامات يضم 385 فيلا على مساحة 232735 متر مربع غرب مدينة خليفة (أ) في أبوظبي عاصمة الإمارات العربية المتحدة. تم تخصيص المنطقة لوضع معيار لجميع المشاريع المستدامة في المنطقة. وتعتبر مجموعة IMCC المالكة للمشروع مجموعة معترف بها في مجال الاستدامة، فهي تضمن احتواء جميع مشاريعها على حلول مربحة بالنسبة لتحديات تصميم وبناء الاستدامة. وقد كان هدف المجموعة هو الحصول على تصنيف "لؤلؤة 1" من نظام تصنيف استدامة أبوظبي فور الانتهاء من هذا المشروع. وللعلم فإن برنامج "استدامة" عبارة عن مبادرة من مجلس أبوظبي للتخطيط العمراني المعروف دوليًا من أجل التخطيط العمراني المستدام على نطاق واسع ومن أجل النمو السريع. ويهدف "استدامة" إلى خلق جودة حياة مُحسَّنة دائمًا على أربعة ركائز للاستدامة هي: البيئية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية، مع الحفاظ على الهوية المادية والثقافية وإثراءها في إمارة أبوظبي.

  • كان العنصر الأساسي للمشروع يتمثل في أن تكون الوحدات صديقة للبيئة وموفرة للطاقة. فقد كان التصميم في البداية عبارة عن وحدة إلى وحدة (وحدة خارجية إلى وحدة داخلية)، ثم تحول إلى أنظمة تدفق التبريد المتغير عندما أدرك العميل أن هذه الأنظمة تحافظ على الطاقة. وكانت المعايير الرئيسية الموضوعة أثناء البحث عن الوحدات المناسبة ممثلة في الحصول على وحدات صديقة للبيئة وتقلل من فواتير الكهرباء للمستأجرين في المستقبل؛ والحصول على مستويات ضوضاء معقولة للضاغط التي يُثبَّت بجانب الشرفة؛ والحصول على وحدات تبريد موثوق بها لتعمل وفق أفضل المعايير أثناء أشهر الصيف الحارقة
    عندما ترتفع درجات الحرارة فوق 50 درجة مع مستوى رطوبة يصل إلى %100؛ والحصول على صيانة موثوقة وسهلة.

  • يتوافق نظام Multi V من "إل جي" توافقًا تامًا مع الحمولة لمنع تقلبات التشغيل الثابت أو درجة الحرارة المرتفعة من خلال استخدام برامج تسمح باستهلاك الطاقة على أساس تصميم المباني وتوجهها ومكانها. وبفضل تكنولوجيا تدفق التبريد المتغير يمكن توصيل وحدات داخلية متعددة بوحدة خارجية واحدة. كما أن نظام Multi V قادر على الضخ في أنابيب يصل طولها إلى 1000 متر، مما يوفر الكثير من الطاقة مقارنة بنظام الوحدة إلى الوحدة. ويعد هذا المشروع أكبر مشروع لأنظمة Multi V على الصعيد العالمي، حيث قدمت "إل جي" حلا أمثل مع مزيج من الوحدات في حدود مستويات ضوضاء معقولة وتكلفة تملك إجمالية منخفضة. وبالإضافة إلى ذلك فإن نظام MULTI V III يستخدم العديد من التقنيات منخفضة الضوضاء، ويساعد على التقليل من ضوضاء التشغيل باستخدام ضاغط مزود بمحركات BLDC ومحركات بمراوح منخفضة الضوضاء وتقنية جديدة مضادة للصوت ومراوح خارجية وشكل جديد يشبه الكفن. ونظرًا لأن نظام Multi V قد حد من استهلاك الطاقة بنسبة %30 بسبب نظام تدفق التبريد المتغير ولكون الاستدامة محورًا رئيسيًا للبناء فإن النظام يساعد على تحقيق الأهداف الرئيسية لبرامج الاستدامة، كما أن أنظمة تكييف الهواء العاملة بتقنية تدفق التبريد المتغير قد صُممت من أجل المباني الخضراء. وتشمل أنظمة MULTI V II التي تم تركيبها في الموقع 497 وحدة خارجية و3008 وحدة داخلية. والقدرة الكلية للنظام هي 14,094 كيلو وات.

  • قدمت نظام Multi V من "إل جي" للنادي تكلفة تملُّك إجمالية منخفضة. كما أن معامل أداء نظام Multi V III قد حقق انخفاضا بنسبة 30٪ في استهلاك الطاقة بسبب نظام تدفق التبريد المتغير الذي يدمج تكنولوجيا الملكية وتكنولوجيا عودة الزيت عالي الضغط المستخدمة مباشرة مع الضاغط العاكس V-Scroll. حيث يعتبر الضاغط العاكس V-Scroll أكثر كفاءة بنسبة 11 من الضاغط التقليدي.