برايتون كوليدج

قدمت LG الإمارات الأعمال لكلية برايتون أفضل الحلول التكييف (VRF) التي تتناسب من الديكور
  • برايتون كوليدج أبوظبي هي مدرسة متميزة تُدَرِّس المناهج البريطانية، وقد فتحت أبوابها في سبتمبر 2011 لتقديم مجموعة من الخدمات والبيئات التعليمية لأكثر من 600 طالب. وهي أول مدرسة يتم افتتاحها من سلسلة دارس برايتون كوليدج. وبحلول عام 2015 ستقدم المدرسة الخدمات التعليمية لـ 1200 طالب تتراوح أعمارهم ما بين 3 سنوات إلى 18 سنة في مثال فني يتمثل في الحرم المدرسي البالغ مساحته 35000 متر مربع والواقع في قلب عاصمة دولة 
    الإمارات العربية المتحدة. وتجدر الإشارة إلى أن الطلاب بالمدرسة يدرسون منهج مدرسة 
    برايتون كوليدج ويعملون نحو الحصول على شهادة الثانوية العامة ودراسات المستوى الأول. 
    كما تتطلع المدرسة إلى أن تصبح مدرسة رائدة في منطقة الشرق الأوسط. وعلاوة على ذلك فقد 
    قدم مجلس أبوظبي للتخطيط برنامج "استدامة" قبل عامين ليكون بمثابة نظام لتقييم الاستدامة 
    بالمدينة. وقد أرادت المدرسة الوفاء بمعايير هذا البرنامج قبل الموعد الإلزامي باعتبارها 
    مدرسة تهتم بشكل استثنائي بمستقبل طلابها.

  • كان التحدي الرئيسي الذي واجه هذا المشروع ممثلا في إيجاد إجابة للمتطلبات المنصوص عليها بشأن عدم رؤية وحدات التبريد العلوية نظرًا لقربها مع مطار عسكري. بالإضافة إلى أنه كان لا بد من الانتهاء من مشروع وحدات التبريد في أقل من خمسة أشهر.

  • وفر نظام شركة "إل جي" وحدات تبريد ثابتة وموفرة للطاقة بتكلفة إجمالية منخفضة للتملك. كما وفرت شركة "إل جي" أفضل حلول التصميم الممثلة في القدرة على توصيل ضواغط تدفق التبريد المتغير (VRF) بوحدات مناولة الهواء (AHU).

  • يوفر نظام Multi V من شركة "إل جي" نتائج طاقة ذات كفاءة وسجل حافل للأداء. ومع موثوقية المتطلبات الأساسية الرئيسية يوفر حل "إل جي" للطلاب بيئة مريحة
    للتعلم والإلهام. كما توفر مرشحات الهواء من "إل جي" مستوى عال من الكفاءة وتكلفة استبدال منخفضة. حيث تم تصميم هذه المرشحات لضمان حياة طويلة وتشغيل
    خال من المشكلات ونوعية هواء متفوقة.